مشروع الحد من بطالة الشباب البنك الدولي

مشروع الحد من بطالة الشباب البنك الدولي


 

المشروع تم تنفيذه خلال الفترة الزمنية المتفق عليها ( عام ) ومع بداية المشروع تم التركيز علي تحديد المجتمعات المستهدفة للمشروع وبناء علي ذلك تم الإعداد من البداية من خلال الخطوات التنفيذية
1. جلسات مع فريق العمل لتحديد المجتمعات المستهدفة ومناطق العمل
2. مخاطبة مديرية التربية والتعليم لإرسال خطابات إلي المدارس الفنية والصناعية داخل المراكز المحددة العمل فيها لاختيار المستهدفين من المشروع
3. عمل عدة جلسات مع اللجنة المشكلة من قبل مديرية التربية والتعليم لتسهيل مهمة الحصول علي إحصائيات للخريجين من المدارس الفنية ( شباب وشابات )
4. دراسة من قبل فريق العمل لعدد 3 مراكز مستهدفة  لمعرفة احتياج سوق العمل لتنفيذ أنشطه تدريبية حسب احتياجات سوق العمل المحلي.  
5. زيارات للمدارس الفنية المستهدفة وتحديد الشباب ومقابلتهم للتعرف علي احتياجاتهم التدريبية المرتبطة بتوفير فرص عمل داخل مجتمعات العمل .
 
الدراسات المحلية والجلسات مع المسئولين الحكوميين والدراسات مع الشباب وضحت اتجاه هام واستراتيجي للمشروع وهو ان الفتيات الأكثر احتياجا للتدريب وهم من لديهم جدية في الحصول علي التدريب وايضا جدية في الحصول علي عمل وتوفير دخل ثابت لهم .
 
  أهم الأنشطة التنفيذية التي تمت خلال فترة تنفيذ المشروع 
1. تجهيزات إدارية ( تعيين فريق العمل - إعداد الأوراق اللازمة - التعاقدات اللازمة) .
2. إنهاء إجراءات مديرية التضامن الخاصة بالموافقات الإدارية .
3. فتح حساب بالبنك باسم المشروع .
4. الإعلان عن المشروع في مراكز(أبوقرقاص – سمالوط – مطاي)ووضع معايير الاختيار  .
5. تم انشاء صفحةwww.facebook.com باسم المشروع (الحد من بطالة الشباب المنيا) 
6. ملئ استمارات طلب الالتحاق بالتدريب للمتدربين داخل مواقع العمل .
7. توقيع الاتفاق مع جمعية رابطة المرأة للتدريب وهي مؤسسة متخصصة في التدريب للحرف الغير تقليدية 
8. تنفيذ التدريبات علي التوالي في مراكز مطاى- سمالوط - أبو قرقاص بحضور 15 متدرب بكل مركز 
9. توثيق وكتابة التقارير والمتابعة المستمرة وتسليم المواد التدريبية للمتدربين
10. تسليم شهادات اجتياز التدريب 
11. متابعة المنتجات المنفذة وكيفية تسويقها للمتدربين 
 
  العائد الاستثماري في الشباب 
1. تنمية المعرفة للمستهدفين بالادوات والخامات المستخدمة في حرفتي الجلود والاكسسوارات الحريمي
2. تمكين من خلال تدريب 45 من ابناء محافظة المنيا لمراكز مطاي وسمالوط وابو قرقاص عل حرف الجلود والإكسسوارات وتنفذ العديد من النماذج المبتكرة وعرضها وتسويقها
3. 80% من المتدربين لديهم القدرة علي تنفيذ نماذج قابلة للبيع بشكل ممتاز وتم بالفعل بيع المنتج في بعض المعارض بالتعاقد مع جمعية رابطة المرأه العربية 
 
  الاستمرارية
 
1. تنفيذ دورة تسويقية مصغرة لكل مركز والتعرف علي اماكن الخامات والبدأ في تنفيذ برنامج تسويقي علي مراحل فردية تمهيدا لتكوين جماعات مترابطة والاشتراك في المعارض للاستمرار
2. تم تنفيذ مبادرات فردية من المتدربين وتسويق احد المتجات للنمازج المنفذة في التدريب
3. ولضمان الاستمرارية نقترح الاتي
        
 اختيار المتميز وعمل تدريب متقدم للاكسسوار والمنتجات الجلدية على ان يكون هذا التدريب فى مدينة المنيا  .
 عمل تدريب اعداد مدربين للمجموعة المتميزة وذلك لاعداد كوادر داخل المراكز المختارة لتنفيذ تدريبات اخرى تكلفتها اقل للوصول الى تنفيذ هذه التدريبات لاعداد كبيرة من الفتيات والسيدات  .
 توفير منفذ بيع دائم لبيع منتجات السيدات من خلال معارض تقوم بتنفيذها المؤسسة  .
 تدريبهم على التسويق لمدة 3 أيام في دورة متخصصة
 التفكير فى تدريبات حرفية اخرى بناء على عمل دراسة تحديد احتياجات 
 تنفيذ قروض للمساعدة في تكوين نواة لمصانع مفيدة في أماكن تجمعات داخل جمعيات أهلية بالمواقع أو في مراكز شباب لنشر الفكرة بصورة اكبر .
 
  العائد الاقتصادي
 
1. تنمية الفكر الاقتصادي للمتدرب وربطه باحتياجات السوق لتنمية وزيادة دخله
2. تعريفه بالطرق التسويقية واماكن الخامات باسعار قليلة التكاليف للمنافسة
3. تنمية المهارات اليدوية والابداع لتنفيذ نمازج قابلة للتسويق وبتكاليف تدر الربحية المطلوبة
4. بدأ البيع الفعلي لمنتجات بشكل فردي تمهيدا لتكوين جماعة صغيرة لتصنيع النمازج من المشغولات الجلدية والاكسسوارات
5. تم الاتفاق الفعلي علي الدخول  في المعارض التي تنفذ في المناسبات بشكل جزئي لحين تنظيم معارض متخصصة ومستقلة
6. التعاقد مع الجمعيات التي تقوم بعمل معارض لشراء المنتج من قبل المتدربين وقد تم بالفعل من خلال ( رابطة المرأة العربية )

 

  قصص نجاح
أنا اسمي كرستين من مركز أبو قرقاص سمعت ان في تدريب لخريجي المدارس الفنية لتعليم الحرف وكنت بحلم أتعلم كيفية تصنيع الجلد وكيفية عمل المشغولات  والتحقت بالتدريب  وبعد عدة أيام اتكلمت مع شاب مسئول عن الهدايا في الكنيسة عندنا وعرفته إننا بنعمل شنط وأحزمة وحظاظات جلد وشاف حاجة أنا عملتها حظاظه تتلبس في الأيد كويسة فطلبوا مني 100 قطعة يشتروها واشترينا الخامات وعملتاهم وساهمت المدربة في العمل معنا وأعطيناهم بحساب التكلفة فقط وبدون ربح واتفقنا نعمل حجات بعد كده ونبيعها  وباسعار كويسة تدينا ربح معقول نزود بيه دخلنا انا ومجموعة معايا
 
 

المشروع التالي